رائحة البول الكريهة تخبرك بمشكلات صحية


متابعة

بتاريخ : 2017-02-08

اختارت لكم صحيفتكم “أنفو 24” في فقرة الاستشارة الطبية، موضوعا آثار انتباه مجموعة من الأطباء في الآونة الأخيرة، يتعلق بتحديد نوعية المرض من رائحة البول.

ويوصي أطباء المسالك البولية بالاهتمام بتلك المسألة، فإذا كانت رائحة بولك غير طبيعية، يجب عليك استشارة الطبيب.
في الطبيعي، فإن بول الإنسان له رائحة لا يمكن تمييزها تقريبا، لكن قد تتغير لـ7 أسباب، نستعرضها فيما يلي بحسب موقع goodhouse الروسي.

ما تناولته أخيرا
الأسباراغوس، واللفت، والكرنب، والقرنبيط، وكرنب بروكسل، والثوم، كلها أطعمة تعطي البول رائحة نفاذة، وهذا أمر طبيعي.
إذا كنت تناولت واحدا من هذه الأطعمة أخيرا، فلا تقلق إذا لاحظت تغير رائحة بولك.

ما تشرب
إذا كنت معتادا على شرب القهوة، فإن رائحة القهوة ستصحبك في المرحاض.

ما لم تشرب
إذا لاحظت رائحة أمونيا نفاذة في بولك، فإن ذلك قد يكون من أعراض الجفاف. إذ يثخن البول، ويصبح له لون داكن، ورائحة نفاذة. لذا عليك حينها بشرب المزيد من المياه.
وجود رائحة للبول في الصباح أمر طبيعي للإنسان، إذ أننا نفقد الكثير من الماء ليلا أثناء التنفس، والعرق.

أدويتك
بداية من الفيتامينات وحتى المضادات الحيوية. أدوية الصرع والأدوية التي توصف في حالات الأمراض المعدية تحتوي على مادة السلفوناميد، وهي مادة تعطي البول رائحة كريهة.

يمكن أن تكون عدوى
إذا لم يكن أي من الأسباب المذكورة أعلاه، وما تزال هناك رائحة نفاذة للبول. خاصة إذا صاحب التبول ألم أو حرقان، في تلك الحالة يتوجب عليك زيارة الطبيب. فقد تكون هذه أعراض لعدوى في المسالك البولية.

يمكن أن يكون مرض السكري
إذا لاحظت رائحة حلوة بعض الشيء في بولك، فإن ذلك يكون علامة على البول السكري.
إذا كنت تشعر بالعطش المستمر، والصداع، والحاجة إلى التبول أكثر من المعتاد، عليك بزيارة الطبيب فورا.
السكري يعطي البول إما رائحة حلوة ومحببة، مثل رائحة الكراميل، ما يعني تفكك الأحماض الأمينية في البول. أو رائحة حلوة لكن عفنة، ما يعني أنك تعاني من مشاكل في الكبد. على أي حال، فإنك تحتاج إلى استشارة الطبيب.

ما يجب أن تعرفه أيضا
إذا لاحظت تغيرا في لون بولك إلى القتامة لأكثر من يوم، أو إذا اشتبهت في وجود دم في البول، أو إذا لاحظت وجود رائحة كريهة للبول، أو شعرت بألم أثناء التبول، فإن كل تلك الأعراض تعد أسبابا وجيهة كي تزور الطبيب.

 


Leave a Comment