طلاب من فرنسا والمغرب يلتقنون بالبيضاء لتعزيز روح المبادرة


أنفو 24

تحتضن مدينة الدار البيضاء يومي 4 و5 ماي الجاري، الدورة الثانية من مسابقة التحدي الفرنسي المغربي لروح المبادرة في مجال الأعمال، المنظمة من طرف السفارة الفرنسية بالرباط، والمعهد الفرنسي للمغرب، ومؤسسة إمليون إدارة الأعمال بالدار البيضاء وشبكة قدماء الخريجين المغاربة من مؤسسات التعليم العالي الفرنسية، وذلك بعد نجاح الدورة الأولى للتظاهرة ذاتها التي عرفت مشاركة 40 طالبا من فرنسا والمغرب و20 مؤسسة شريكة.

وتهدف هذه التظاهرة، حسب اللجنة المنظمة إلى تعزيز التفاعلات بين عالم الاقتصاد ومؤسسات التعليم العالي وعالم البحث العلمي، مع ترسيخ الروابط بين فرنسا والمغرب. وهذه السنة أيضا، سيدعم العديد من الشركاء من القطاعي الخاص والمؤسسي هذا الحدث.

ستستضيف مؤسسة إمليون الدار البيضاء، 60 طالبا منتمين لمدارس الهندسة والتجارة والهندسة المعمارية والعلوم السياسية بالمغرب وفرنسا، إضافة إلى طلبة الدكتوراه من برنامج CIFRE. وسيتوزع المتنافسون إلى 12 فريق، وسيشتغلون من أجل بلورة مشروع مقاولة حول المحاور الأربع التالية: الذكاء الاصطناعي من أجل إدارة الأعمال، الخدمات الجديدة الموجهة للأفراد، التنمية الاجتماعية والحواضر المستدامة. وسيتعين على المشاركين تقديم مشاريع تستجيب لحاجيات المغرب والقارة الافريقية في إطار أفق مستدامة.

وطوال 48 ساعة من التحدي، سيتلقى الطلاب دورات تدريبية قصيرة وسيسهر على تأطيرهم وإرشادهم خبراء في مجال الأعمال.

سيحتضن أحد فنادق الدار البيضاء، حسب بلاغ للجنة المنظمة، توصلت “أنفو 24” بنسخة منه، النهائي الكبير للتحدي المغربي الفرنسي يوم 5 ماي الجاري. وستشهد هذه التظاهرة حضور وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، سعيد أمزازي، بصفته عضو بلجنة التحكيم، وبحضور البطل المغربي العالمي في رياضة ألعاب القوى ورئيس جمعية بني سناسين وسفير ملف ترشيح المغرب لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2026، هشام الكروج، بصفته ضيف الشرف.


Leave a Comment